fbpx
تكنولوجيا
أخر الأخبار

الشمس الصناعية الصينية

الشمس الصناعية الصينية هي عبارة عن شمس استبدلتها الصين بشمسنا الطبيعية لانتاج الطاقة بكميات هائلة.

تعتبر الشمس الصناعية الصينية من أعظم الاختراعات التي تم التوصل إليها، والتي يمكن أن تغير مستقبل الصين تماماً، بحيث تستغني عن شمسنا وعن شمس العالم كلّه لتصنع شمسها الخاصة بها، وكان سبب هذه التجربة العظيمة انتشار فيروس كورونا المستجد من داخل الصين لخارجها نحو العالم، هذا ما جعلها تفكر أكثر للابداع والتميز، فاخترعت المفاعل

النووي الصيني الذي يؤمن حرارة بمقدار 70 مليون درجة مئوية لمدة أكثر من 1050ثانية. لذا سنتعرف عليها أكثر، وعلى أسباب تسمية التجربة الجديدة الشمس الصناعية الصينية، وهل هذا المشروع هو المشروع الفريد من نوعه في عالمنا أم ظهر مشاريع مشابهة له سابقا، وهل هو انجاز حقيقي يُعتمد عليه بعيداً عن الأذى، أو تأدية أي ضرر وخروج عناصر

اشعاعية،وما الأسباب والبراهين التي تجعل دولة عظيمة كالصين بكل ابتكاراتها وصناعاتها التي لا تحصى تقوم بإنفاق أكثر من تريليون دولار على هذا المشروع، والذي يعتبر مبلغ مالي ضخم للغاية لا يمكن توقعه، وما المتوقع أن يحدث من أشياء ومخاطر في المستقبل البعيد أو القريب بعد انجاز هذا المشروع الضخم.

أسباب تسمية الشمس الصناعية الصينية

يحصل على نواة الشمس الصناعية ضغط كبير وتعرضها المستمر له لفترة طويلة. هذا يؤدي إلى ارتفاع درجة الحرارة بشكل هائل حتى تصل حوالي 10-20 مليون درجة مئوية. ويتسبب ذلك بالتحويل البلازمي للمادة، هذا يؤدي إلى حصول شيء خيالي وهو اقتلاع كل الذرات كاملةً من النواة. لتغوص وتنتقل في وسط حار جداً. وهنا يحصل بما يسمى بالخلط النووي. ومعنى ذلك أن تغصب حرارة نواة ذرات الهيدروجين على الاختلاط والتداخل لخلق الهيليوم. بعد حصول ذلك يتم انتاج كميات كبيرة جداً من الطاقة. لذا هي تشبه الشمس بجميع إمكانياتها ومواصفاتها؛ لأنها تعدّ نجماً.

وكما نعلم جميعنا أن الذرة هي عبارة عن إلكترونات تدور حول النواة. وتتكون النواة من عنصرين أساسيين هما: النيوترونات والبروتونات. أما بالنسبة للعدد الذري هو يشكل العدد المحدد من البروتونات. وهذا ما يحصل مع الهيدروجين فهو يحوي على بروتون واحد فقط في العدد الذري. وفكرة التفاعل بين الهيدروجين والهيليوم تقوم على تداخل بروتون واحد من الهيدروجين مع بروتون من الهيليوم. وعند الازدياد الكبير في عدد البروتونات يتم انتاج عنصر جديد آخر. وهذا ينطبق تماماً على مفاعل توكاماك فائق التوصيل، من خلال اختلاط ذرات كثيرة مع من يشبه الهيدروجين. هذا هو سبب تسميتها الشمس الصناعية الصينية.

هل الشمس الصناعية الصينية  فريدة

إن مشروع الشمس الصناعية الصينية ليس هو أول مشروع يحدث في العالم. حيث يوجد الكثير من المشاريع من هذا النوع. لكن الفرق بين هذا المشوع وغيره أنه دخل الرقم القياسي عالمياً بوصول درجة الحرارة حوالي 300-400 ثانية. وهذا رقم عظيم متخطياً المفاعل النووي الفرنسي الذي تم اختراعه عام 2003. كان التداخل والاندماج النووي موجود منذ القدم في بعض الدول التي تعد الأقوى بمختلف المجالات. مثل: الولايات المتحدة الأمريكية، واليابان، وألمانيا وبعض الدول الأوروبية.

لكن أول إعلان عن مفاعل نووي كان من الاتحاد السوفيتي، من خلال تثبيت درجات الحرارة لفترة وجيزة جداً. لكن لم يتم القيام بذلك من قبل. من حينها ونهضت اختراعات العالم كلّه وبدأ بيحث ويدور ويستكشف للابداع والتطوير. وظهرت محاولات تثبيت حرارة البلازما حتى لو  لفترة قصيرة. مع العلم أنه يوجد حالياً أكثر من 40 دولة حول العالم التي تقوم بمحاولات الدمج النووي لتثبيت حرارة البلاد.

مخاطر التجربة في المستقبل

لا يوجد أي مخاطر يمكن تواجدها في الشمس الصناعية الصينية، حيث ترتفع مينويات الأمان بشكل كبير. ويعود السبب الرئيسي إلى عدم تعرض التداخل النووي إلى إنشطار أو إحتوائه على تراكيب إنشطارية مثل التريتيوم. ولا يمكن الاستفادة منها في صناعة القنابل وأسلحة الانفجار النووي. لذلك هي آمنة إلى حد كبير. بالإضافة إلى منع حدوث أي شكل من أشكال الفوكوشيما الخطيرة. ففي حال حدوث اي مشكلة أو خطر تتبرد البلازما في ثوانٍ في الشمس الصناعية الصينية. لتعود كما هي وتخمد من جديد. كما يحوي هذا المفاعل النووي على الكمية الأكبر وهو الهيليوم. ومن المعروف أنه غاز لا يسبب أي تسمم، أو خطر على الإنسان؛ لأنه غاز خامد.لذا من غير الممكن خروج غازات مضرة مثل co2.

أسباب دفع تريليون دولار على المشروع

إن التفاعل النووي يشكل كمية غير عادية من الطاقة. والسبب الأساسي هنا هو أن العنصر الجديد الناتج من اندماج بروتونات الهيدروجين مع من يشبهه وزنه أقل من مجموع جميع أجزائه الخاصة. ويتحول هذا الجزء العظيم إلى طاقة هائلة حسب ما توصل إليه العالم (أينشتاين) في قانونه (E= m.c2).

  • E: الطاقة.
  • M: الكتلة.
  • C2: مربع سرعة الضوء.

الطاقة تساوي الكتلة ضرب مربع سرعة الضوء وهو يساوي رقم هائل جداً. تعادل الطاقة التي يحتاجها كل فرد منا لمدة 60 سنة كاملين. وإنّ المفاعل النووي في الشمس الصناعية يحوي وقود بكمية كبيرة وبطئ في الاسراف. وهذا سيجعل المفاعل النووي سبباً عظيماً في انخفاض أسعار الكهرباء على المستوى العالمي وليس فقط الصين.

هكذا رأينا أن الشمس الصناعية الصينية اختراع كبير يتعدى الخيال، ويوفر الكثير من الأموال والمصاريف عند صناعة الشمس، والتي تحوي على الإيجابيات الكبيرة أما سلبيات ضئيلة والتأثيرات الجانبية، وتأمينها للطاقة بشكل مستمر بدلاً من الكهرباء.

 

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى