fbpx

إليك توقعات الخبراء بالنسبة للأسعار خلال الثلاث أشهر القادمة

وفقاً للأرقام الصادرة عن هيئة الإحصاء الدنماركية فإن أعداد أقل من المتاجر تتوقع أن تستمر أسعار المواد الغذائية والمشروبات في الارتفاع. إليك توقعات الخبراء بالنسبة للأسعار خلال الثلاث أشهر القادمة.

سابقاً في الأشهر الأخيرة عندما سُئلوا عن تطور الأسعار المتوقع خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، قال حوالي ثمانية من كل عشرة متاجر تبيع بالتجزئة  إنهم يتوقعون نمو الأسعار.

ولكن في أغسطس، يبدو أن الأمور بدأت بالتحسن، حيث يعتقد متجران فقط من أصل ثلاث  أنه سيتم رفع الأسعار في الأشهر الثلاثة المقبلة.

وفقا توقعات اثنين من الخبراء الاقتصاديين، قد تكون هذه هي العلامة الأولى على أن زيادات الأسعار وصلت لأنفاسها الأخيرة.

كتبت كبيرة الاقتصاديين في Arbejdernes Landsbank Lisette Rosenbeck Christensen في تحليل اقتصادي:

“أرقام اليوم هي إشارة لنا نحن الدنماركيين أنه يمكننا أن نتوقع رؤية وتيرة أبطأ من الزيادات الواسعة في الأسعار في المستقبل”.

“لقد رفع عدد كبير من الشركات بالفعل الأسعار هذا العام، لكننا بدأنا الآن نرى أن  عدد أقل من الشركات التي ستعمل على رفع الأسعار في المستقبل القريب”.

“هذا لا يعني أن الأسعار ستنخفض، ولكن ببساطة أنها لن ترتفع بوتيرة مشابهة لما كانت عليه في الماضي. هذه جيد في وقت يشهد فيه الدنماركيون أقوى زيادات في الأسعار منذ ما يقرب من 40 عاماً”.

توقعات بثبات الأسعار فوقاً لتوقعات الخبراء

إذا قمنا بالنظر بشكل عام إلى توقعات المتاجر البيع بالتجزئة إلى أسعار الأطعمة والمشروبات. فإنها توقعات أكثر هدوءاً وأقل قلقاً بالنسبة للدنماركيين.

“ربما نكون على وشك وضع أسوأ زيادات في الأسعار وراءنا. ونأمل أن نتمكن من رؤية ذروة التضخم قريباً. على أي حال، يتوقع عدد أقل من الشركات رفع الأسعار في المستقبل القريب. كما يكتب نNiklas Praefke، كبير الاقتصاديين في Ledernes Hovedorganisation.

“ستكون واحدة من أفضل الأخبار التي يمكننا الحصول عليها”.

“الأسعار المرتفعة هي حقا شيء يمكن أن تشعر به الشركات والأسر على حد سواء. وقد ساعد ذلك في إرسال ثقة المستهلك إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق.

تابعو الدنمارك بالعربي على

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *